أخبــار محلية

الخميس,21 يناير, 2016
القصرين: تجدد المواجهات بين الأمن والمحتجين رغم القرارات الحكومية

الشاهد _ تجددت مساء أمس الاربعاء المناوشات بين المحتجين و قوات الأمن بعدد من أحياء المدينة وخصوصا بحي الزهور وحي النور ما تزال متواصلة وذلك برغم قرار فرض حظر التجوّل في المدينة من السادسة مساء إلى الخامسة صباحا.

 

وقد عمد عدد من المحتجين بحرق العجلات المطاطية في مفترق الطرق ورشق قوات الأمن بالحجارة فيما ردّت عليها قوات بإستعمال الغاز المسيل بالدموع، مما أسفر عن اصابة عدد من المواطينين و3 أعوان خلال المواجهات وتحول المصابين إلى المستشفى الجهوي بالقصرين بسبب استعمال الغاز المسيل للدموع.

 

كما توسعت دائرة الاحتجاجات من مدينة المزونة لتصل إلى مدينة الرقاب من ولاية سيدي بوزيد حيث تم رشق مركز الأمن بالحجارة ومحاولة اقتحامه وإشعال الإطارات المطاطية أمام مقر المعتمدية وبساحة الشهداء وقد تدخلت قوات الأمن ومنعت المحتجين من مواصلة حرق العجلات المطاطية وتشهد الآن المنطقة هدوء حذر وسط تمركز قوات الأمن أمام المقرات الحيوية .

 

وأكدت مصادر اخبارية انه تم اقتحام مركز الحرس الديواني بمعتمدية حيردة من ولاية القصرين وحرق سيارتين تابعتين للديوانة اضافة الى سيارات أخرى موجوة بمستوع المركز