الرئيسية الثانية

الأربعاء,17 يونيو, 2015
الفيديو والصور تقول مزود والنداء يقول قرآن !! من نصدق الآن ؟

الشاهد_ردا على حالة الاستنكار الواسعة على خلفية الطريقة التي احتفل بها نداء تونس بمرور 3 سنوات على تاسيسه ، اعلنت مسؤولة في لجنة التنظيم الخاصة بالاجتماع الشعبي لحزب النداء ، لأحد الاذاعات ان الحزب الغى كل مظاهر الاحتفال وعوض الاغاني بالقرآن الكريم ، وان بعض المنتمين للحزب صعدوا فوق المنصة دون تنسيق مع اللجنة وبشكل عفوي للقيام بفاصل موسيقي !

المشكل ليس في الفاصل الموسيقي ، ففي مثل هذه الاجواء يصعب ضخ روح الوطنية والاحساس بنكبة الآخرين ، وعادة ما تميل الجموع القادمة للرقص والترفيه والتي جلبتها عناوين الاحتفال المفعمة بالفن الشعبي ، الى الانغماس في الصخب بغض النظر على الصدمة الوطنية التي تعرضت لها تونس في ظرف يومين اثنين ، من فقدان بعض ابناء المؤسسة الامنية ، الى الحادث البشع الذي اودى بحياة ما يقارب 20 شخصا ، انما المشكلة العويصة في حزب يتجرأ على تقديم معلومات مغلوطة ، رغم انه على علم مسبق بتوثيق الاحتفال بالصوت والصورة ، يعمد الحزب الذي يتحكم في تونس وتحت يديه مدخراتها الى مغالطات كان في غنى عنها ، ويخبرنا ان بعض المنتمين صعدوا المنصة فجأة وقاموا بفاصل موسيقي ، بينما الصور والفيديو تخبرنا عن فرق كاملة باجهزتها وعناصرها ، وعن فنانين وعن اجواء من الرقص والصخب لا تختلف في شيء عن المهرجانات التي تحييها فرق الفن الشعبي .

مزود وطبلة ورقص واهازيج وجمهور يردد الاغاني ، ثم يخرج اصحاب الاحتفال ليحاولوا اقناعنا ان ما يقال فوق المنصة ليس الا كلام الله الواحد الصمد ، الفزاني ضارب اطنابو ، واصحاب العرس يقسمون جهد ايمانهم انه الشيخ عبد الباسط عبد الصمد  .

نصرالدين السويلمي