فن

الثلاثاء,2 فبراير, 2016
الفنانة البريطانية أديل:لن اسمح باستخدام اعانيّ في الحملات السياسية

الشاهد_أكدت المغنية البريطانية أديل، أمس الاثنين، أنها لم تسمح لأي شخص باستخدام موسيقاها في حملات سياسية.
وأصدر متحدث باسم أديل بياناً، بعدما استخدم دونالد ترامب، المنافس على ترشيح الحزب الجمهوري لانتخابات الرئاسة الاميركية، أغنيتها الشهيرة في 2011 (رولينج إن ذا ديب) خلال تجمعات انتخابية في ولاية أيوا.

 

وقال المتحدث باسم المغنية في رسالة بالبريد الإلكتروني: “أديل لم تعط تصريحا باستخدام موسيقاها في أي حملات انتخابية”. ولم يفصح المتحدث عما إذا كانت أديل ستتخذ إجراءات قانونية لمنع الاستخدام غير المرخص لأعمالها.

 


وحقق أحدث ألبوم للمغنية البريطانية، باسم (25)، أعلى مبيعات في الولايات المتحدة العام الماضي.

 


وفي سبتمبر الماضي، ندد فريق الروك (آر.إي.ام) باستخدام ترامب أغنيته الشهيرة (ايتس ذا ايند اوف ذا وورلد) خلال تجمع انتخابي.