أهم المقالات في الشاهد - الرئيسية - سياسة

الثلاثاء,9 يونيو, 2015
“الفجر” الجزائريّة تلعب بالنار…تصريح مزوّر يمس بالعلاقات التونسية الجزائريّة

الشاهد _ من الأكيد أن العلاقات التونسية الجزائريّة مبجلة على كل العلاقات التونسيّة إقليميا و دوليا للإرتباط الوثيق تاريخيا و سياسيّا في عدة قضايا بين مواقف البلدين و للدور الذي تلعبه الجزائر في منطقة شمال إفريقيا خاصة مع تنامي ظاهرة الإرهاب و فوضى السلاح في ليبيا لذلك يعتبر لعبا بالنار كلّ محاولة للمس من العلاقات بين البلدين.

عديدة هي وسائل الإعلام التونسية و حتى الصحفيين و بعض السياسيين حديثي العهد بالسياسة الذين حاولوا اللعب بالعلاقات التونسية الجزائريّة بعد الثورة و كان عدد من آخر حتى من المتبعين المستقلين سياسيّا متفطنين لتلك المخططات الأخيرة فردوا الصاع صاعين لكل محاولات المس من الجزائر الشقيقة الكبرى لتونس لكن الخطأ الخطير لا في حق العلاقات بين البلدين يصدر هذه المرة عن صحيفة “الفجر” الجزائريّة التي أوردت على صفحتها الرئيسية خبرا مفاده حصول رئيس الجمهوريّة السابق محمد المنصف المرزوقي على مبلغ 6 مليار دولار للقيام بحملة “وينو البترول” من أطراف خارجية تستهدف الجزائر و نسب المعطى الخطير جدا إلى منذر قفراش و هو أصيل ولاية قابس و هو أحد الرافضين لحملة “وينو البترول” الذي أعلن مؤخرا عن تكوينه لمنمة كشف حقيقة حملة “وينو البترول.


منذر قفراش خرج بعد أن انتشر الخبر في الصحافة العربية و الدولية نقلا عن صحيفة الفجر ليكذب التصريح و يؤكد في تصريح لإحدى الإذاعات التونسية أن لا علاقة له بصحيفة الفجر الجزائرية و أنه لم يدلي بأي تصريح لها و لا أي معطى من المعطيات التي نسبتها إليه و هذه تهديد خطير قادم من صحيفة “الفجر” للعلاقات التونسية الجزائرية التي يجب أن تبقى فوق كل إعتبار.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.