سياسة

الثلاثاء,15 سبتمبر, 2015
الغنّوشي: البلاد تعيش حربا مع الإرهاب ولا داعي لتجييش الشّارع

الشاهد_قال راشد الغنّوشي رئيس حركةّ النّهضة، إنّ الحركة شكّلت لجنة لدراسة مشروع قانون المصالحة الإقتصاديّة والماليّة للخروج بموقف نهائي بخصوصه، مشيرا إلى أنّه لا ضرورة لتجييش الشّارع لأنّ البلاد تعيش حالة حرب ضدّ الإرهاب و “لا داعي لنقل القضايا من أروقة البرلمان إلى الشّارع” على حدّ تعبيره .

وأكّد الغنّوشي لجريدة الصّريح في عددها الصّادر اليوم الثّلاثاء 15 سبتمبر 2015، أنّ الإنتقادات التّي وجّهت للحركة و لنداء تونس من قبل المعارضة خلال المسيرة الرّافضة لقانون المصالحة السّبت الفارط أمر عاديّ بإعتبار تونس دولة ديمقراطيّة والمعارضة لها نوّاب بالمجلس، مضيفا أنّ المشروع مطروح لدى اللّجان بالمجلس وهي الوحيدة القادرة على تطويره ومناقشته و تعديله أو حذف ما يمكن حذفه.

وتجدر الإشارة إلى أنّ اللّجنة التي تدرس قانون المصالحة صلب الحركة تتكوّن من إقتصاديين وممثّلين عن حركة النّهضة بمجلس نوّاب الشّعب إضافة إلى ممثّلين عن المكتب السياسي للحركة.