أهم المقالات في الشاهد

الثلاثاء,16 فبراير, 2016
العويني يكشف الخفايا…بسمة الخلفاوي جاهلة و علاقتها متوترة بقيادات الجبهة لهذه الأسباب

الشاهد_راجت في الفترة الأخيرة أنباء تفيد بتوتّر كبير في العلاقة بين بسمة الخلفاوي أرملة زعيم الوطنيين الديمقراطيين شكري بلعيد و قيادات الجبهة الشعبية من جهة و لجنة الدفاع عنه من جهة ثانية و هو الأمر الذي ما فتئ قياديو الجبهة ينفونه متحدّثين عن علاقات عاديّة تجمعهم بأرمة بلعيد.

 

خلافا لباقي قياديي الجبهة و فريق الدفاع إختار المحامي و القيادي بالجبهة الشعبية عبد الناصر العويني الإفصاح عن التوتر الحاصل بينهم و بين الخلفاوي و أكد في تصريح إذاعي أن بسمة الخلفاوي جاهلة بالمحاماة وبالسياسة، وأنها في خصومة مع الجبهة الشعبية ومع حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد ومع أغلب محامي هيئة الدفاع على شكري بلعيد.

العويني أضاف في رده على اتهامات غير مباشرة وجتها له الخلفاوي، أن الخلفاوي لها مشكل مع كل من يختلف معها في منهجية العمل أو في الرأي، وتسارع بتجريمه وتهديده، وأن “الأمر وصل بها حد إبلاغ أحد محامي هيئة الدفاع بأنه لم يعد ينوب الشهيد عن طريق عدل منفذ، كما أنها استبعدته هو ونزار السنوسي والمرحوم فوزي بن مراد” لنفس الأسباب.

وشدد المتحدث على أن ما تروج له الخلفاوي من حديث عن كونه يدافع عن ارهابيين وعن علاقته بعبد الحكيم بلحاج غير صحيح، كما انها روجت لهذا منذ الحملة الانتخابية التشريعية، حيث أرادت أن تترشح على رأس قائمات الجبهة الشعبية بدلا عن أحد قياداتها، وحين رفض طلبها عمدت إلى تشويهه. وقال العويني “ما ادعته بسمة يأتي من قبيل المزايدات ورد الفعل من شخص وجد نفسه معزولا ووحيدا بعد أن أفسد علاقاته بالجميع”.