أخبار الصحة

الأربعاء,3 أغسطس, 2016
العلماء يكتشفون الجينات المسببة للاكتئاب

الشاهد_ تمكن علماء الوراثة من جامعة هارفارد من اكتشاف 15 منطقة في الحمض النووي مسؤولة عن الطفرة التي يمكن أن تؤدي إلى تطوير أشكال حادة من الاكتئاب أو تجعل الشخص عرضة لحالة مزاجية مكتئبة.

وذكر روي برليس من جامعة هارفارد الأمريكية الذي أشرف على هذه الدراسة أن العلماء الآن بحاجة لفهم كيفية استخدام هذه المعطيات لتطوير طرق لعلاج الاكتئاب، مضيفا أن العلماء طوروا في السنوات الأخيرة العديد من العقاقير المضادة للاكتئاب، لمجموعة منها آثار جانبية على صحة المريض.

وقام العلماء بدراسة الحمض النووي لـ75 ألف شخص من الأمريكيين ذو الأصول الأوروبية الذين تم تشخيص الاكتئاب لديهم و230 من الأمريكيين الذين يتمتعون بصحة جيدة.
وبعد مقارنة جيناتهم، تمكن العلماء من تحديد 15 اختلافا في بنية الحمض النووي هي مرتبطة بتطور الاكتئاب.

وأظهرت نتائج الدراسة التي أشرف عليها برلبيس وفريقه أن الاكتئاب محدد وراثيا إلى حد بعيد، وأن العوامل الوراثية ترفع بشكل كبير خطر الإصابة بهذا المرض، كما تسهم العوامل المرتبطة بالبيئة المحيطة وعوامل خارجية أيضا في تطور هذا المرض.

ويعتبر الاكتئاب المزمن واحدا من أكثر الاضطرابات النفسية تعقيدا وانتشارا، وتؤدي الاصابة بالاكتئاب المزمن إلى فقدان الرغبة في الحياة، وتقييم الذات تقييما وضيعا، واللامبالاة، والآثار السلبية الأخرى.