وطني و عربي و سياسي

الجمعة,5 يونيو, 2015
العطية و البكوش :تطابق وجهات النظر بين تونس وقطر في الملف الليبي والسوري واليمني

الشاهد_قال وزير الخارجية القطري “خالد بن محمد العطية”، اليوم الخميس، في تعقيبه على الأزمة التي يمر بها الإتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، إن بلاده لديها حقائق تثبت أن هناك أطراف لديها نية مبيتة تجاه قطر، بحسب تعبيره.

 

 

وبيّن العطية في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره التونسي “الطيب البكوش” في العاصمة تونس ”نحن في قطر واثقون في الفيفا، دخلنا في منافسة وفق شروط المنافسة وهذا الملف القطري والعربي نجح وكان الأفضل، ولكن للأسف هناك بعض الجهات (لم يذكرها) لا تستطيع أن ترى دولة عربية تنجح، وبالنسبة للتحقيق (الفيفا)، لدينا حقائق وأدلة تثبت أن هناك أطراف لديها نية مبيتة، وتعمل بعنصرية ضدنا ونحتفظ بتلك الأدلة عندما يأتي الوقت المناسب”، على حد قوله.

 

 

وبشأن التعاون الاقتصادي بين تونس وقطر، أوضح الوزير القطري أن ”صندوق الصداقة التونسي القطري” والذي تم إنشاؤه منذ عامين، ساهم في تمويل ألف مؤسسة وخلق ما يقارب 5 آلاف فرصة عمل، وهناك طموح لبلوغ 50 ألف فرصة عمل أخرى خلال السنوات القادمة.

 

وفي ما يتعلق بالملف السياسي والقضايا الإقليمية، أوضح البكوش في رده على أسئلة الإعلاميين أن البلدين تتقاربان في الرؤى فيما يتعلق بالوضع في ليبيا، مؤكداً دعمهما للحوار فيها، وفي الشأن السوري بيّن أن القتال على الأرض يزيد من تعقيد الأمور ويبعد الحل السياسي، أما في الأزمة اليمنية،اعتبر أنها “تدخل فيها عدة اعتبارات” مشدداً على أفضلية الحل السياسي.

 

وفي السياق ذاته أوضح العطية ”لا حل إلا الحل السياسي في ليبيا’ ‘لافتاً إلى أن موضوع الإرهاب وانتشاره في عدد من الدول العربية “لا يكفيه طائرات (في إشارة إلى مشاركة التحالف) ونحتاج لعمل على الأرض ليس عسكري فقط وإنما سياسي أيضاً”.

 

ويؤدي وزير الخارجية القطري زيارة رسمية إلى تونس، تستغرق 3 أيام ،هي الأولى لمسؤول قطري منذ الانتخابات البرلمانية والرئاسية التي قامت بها تونس .