سياسة

الثلاثاء,1 سبتمبر, 2015
العذاري يشرف على افتتاح أول ملتقى للتوجيه وإعادة التأهيل المهني في تونس

الشاهد _افتتحت المؤسسة الدولية للعمل الجماعي بتونس والحجرة التونسية الالمانية للصناعة والتجارة، اول مركز للتوجيه واعدة التأهيل المهني بتونس بحضور وزير التكوين المهني والتشغيل زياد العذاري بالاضافة الى سفير ألمانيا الفيدارلية أندرياس غايتنيك. وستساهم هذه الفكرة في تخفيف الضغط على القطاعات التي تجاوزت قدرتها التشغيلية وتوجه ذلك الى القطاعات التي في حاجة الى طالبي الشغل أو التي لديهاقدرة تشغيلية عالية.

 

قال وزير التكوين المهني و التشغيل زياد العذاري في تصريح لموقع شاهد خلال انطلاق أول مركز مخصص للتوجيه وإعادة التأهيل المهني في تونس أن التعاون بين القطاع الخاص و العام والجمعياتي من شأنه دفع التشغيل في تونس والدعوة إلى إعادة التأهيل من أجل الاندماج في سوق الشغل، معتبرا أن هذه المناسبة تعد بداية لنجاح كبير لأول عملية إعادة تاهيل وثمرة تعاون تونسي الماني.

 

وبين العذاري أنهذا المركز سيكون احد الفاعلين المساهمين في ابتكار الحلول الملموسة لمختلف الاشكاليات المتعلقة بالتشغيل، مذكرا بعلاقة التعاون المميزة التي تربط البلدين تونس وألمانيا وخاصة في تطاق التشغيل.

ويمثل مركز التوجيه واعادة التاهيل المهني حصيلة فترة طويلة من التحليل التي ادت الى عديد من الاستنتاجات المرتبطة بالسوق المحلية التونسية ومنها عدم الملائمة بين كفاءة حاملي الشهادات من خريجي التعليم العالي والاحتياجات المطلوبة من الشركات من سوق الشغل، ونقص الارشادلدى الباحثين عن الشغل بخصوص التطلعات المستقبلية.