سياسة

السبت,19 ديسمبر, 2015
العجمي الوريمي: النهضة بعيدة كل البعد عن أزمة النداء وتتطلع الى وجود حكومة ائتلافية قوية

الشاهد_قال القيادي بحركة النهضة العجمي الوريمي في حوار صحفي أنّ حركة النهضة بعيدة كلّ البعد عن أزمة نداء تونس، وأصرّ على أنها أزمة داخلية وعلى أن النهضة ستحافظ على الموازين التي منحها إياها الصندوق و ستحترم نتائج الانتخابات وأن النداء سيبقى الحزب الأول والنهضة الحزب الثاني. 

من جهة أخرى ، فيما يتعلق بالتحوير الوزاري، أكد الوريمي أن رؤية النهضة تقوم على وجود حكومة قوية ائتلافية مدعومة من الأحزاب و المنظمات الوطنية لها تمثيل حقيقي وتحظى بثقة ودعم واسعين وتكون ذات رؤية سياسية لتونس الثورة قريبة من الشعب وتحسن الانصات والتواصل وقادرة على العمل بانسجام وتضامن ولديها إرادة سياسية في إنجاز الاصلاحات الكبرى وجديرة بثقة شعبها ومحيطها وتحسن ترتيب الأولويات وتتناول الملفات الكبرى والاصلاحات بمنهجية علمية وواقعية تعيد الأمل للشباب وتقيم العدل بين الفئات والجهات ولرئيس الحكومة أن يختار بين التعديل المتدرج و التعديل الشامل، حسب تعبيره.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.