سياسة

الخميس,17 ديسمبر, 2015
العباسي : انطلاق الشرارة الاولى للثورة من سيدي بوزيد يشرع لها الدعوة الى جعل يوم 17 ديسمبر عيدا وطنيا

الشاهد_اعتبر الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل حسين العباسي اليوم الخميس، أنّ الثورة لا تزال هشة رغم اختلاف مصيرها عن بقية الثورات العربية وأنها مهددة بالإرهاب وبعدم تحقيقها للأهداف التي اندلعت من أجلها وهي الشغل والاستثمار والتنمية، داعيا لدى إشرافه بمقر الاتحاد الجهوي للشغل بسيدي بوزيد على ندوة حول “التهريب والاقتصاد غير المنظم” الى تضافر الجهود والعمل على حث الدولة على بعث المشاريع التنموية وإتاحة الفرصة للمستثمرين للانتصاب في الولايات المحرومة.

 


وقال العباسي أن تاريخ 14 جانفي 2011 هو عيد الرحيل وعيد النصر لكن لا يجب نسيان السبب الأول في هذا الرحيل والذي حدث يوم 17 ديسمبر بسيدي بوزيد، معتبرا أن انطلاق الشرارة الاولى للثورة من سيدي بوزيد يشرع لها الدعوة الى جعل يوم 17 ديسمبر عيدا وطنيا للثورة مضيفا ان سيدي بوزيد كان لها الشرف في التصدي للحيف والظلم بعد طغيان الشعور باليأس والحرمان .