أحداث سياسية رئيسية

الثلاثاء,26 يوليو, 2016
الصيد يريد من خلال تمسكه بالذهاب الى البرلمان أن يحمل مسؤولية الفشل، الى الجميع وخاصة منهم الوزراء السياسيين

 الشاهد_قال الاعلامي والمحلل السياسي “خالد عبيد” في تعليقه على قرار رئيس الحكومة الحبيب الصيد الذهاب الى البرلمان للحسم في قرار تجديد الثقة في حكومته من عدمها، إن الحبيب الصيد تمسك بالذهاب الى قبة البرلمان وهو يعرف مسبقا أن الثقة لن تمنح له، معتبرا أن اصراره على هذا الخيار لاعتبار تمرسه في الإدارة، وادراكه جيدا معنى توازي الاشكال.

واوضح عبيد في تصريح لموقع الشاهد أن حكومة الحبيب الصيد منحت لها الثقة عبر البرلمان، وبالتالي فإنه وفق مسألة توازي الأشكال لا يحسم في امر حكومته أن تستقيل او تبقى الا عبر البرلمان، معتبرا ان الحبيب الصيد متثبث ان لا يتم نزع صفة رئيس الحكومة عنه الا بنفس الاجراء، إضافة الى انه يريد ان يحمل مسؤولية الفشل الذي يريد البعض ان يصبغه عليه، الى الجميع وخاصة منهم الوزراء السياسيين.
واعتبر محدثنا ان الصيد بذهابه الى البرلمان يضع جميع الأطراف في حرج كبير بالنظر الى انه قد يدفع كل التونسيين الى القيام مستقبلا بمقارنة بينه وبين من سيأتي بعده، مشيرا الى أن كل الخشية أن تكون المقارنة لفائدة الحبيب الصيد وقتها سنصبح حقيقة امام مازق سياسي حقيقي، على حد قوله.