سياسة

السبت,30 يوليو, 2016
الصيد في جلسة سحب الثقة: مبادرة السبسي هدفها تنحيتي من رئاسة الحكومة

الشاهد_ قال رئيس الحكومة ، الحبيب الصيد، خلال الجلسة العامة لطلب تجديد الثقة في حكومته، اليوم السبت، إن الهدف الوحيد من مبادرة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي لتشكيل حكومة وحدة وطنية هو تنحيتي من رئاسة الحكومة.

وأوضح الصيد، في الوقت نفسه، أن مبادرة رئيس الجمهورية مرحب بها “وتفاعلنا معها رغم أنها كانت مفاجئة، إلا أن تدخلات بعض الأطراف تحت مصالح فردية أو حزبية جعل من الضروري التوجه إلى مجلس الشعب لطرح الإشكال وتوضيحه”.

وأضاف أن حضوره بمجلس الشعب اليوم ليس طلباً في البقاء، وإنما لإرساء تجربة جديدة تقوم على تكريس مبادئ الديمقراطية والشفافية والتداول السلمي على السلطة.

ولفت إلى أنه “قبل بمنصب رئيس الحكومة بدافع الواجب الوطني ولست متمسكاً به”، معتبراً أن محاربة الفساد في تونس أصعب من محاربة “الإرهاب”.

يشار الى أن الجلسة العامة المخصصة للتصويت على الثقة في مواصلة حكومة الصيد لنشاطها، قد انطلقت، صباحاً، في مجلس نواب الشعب يترأسها محمد الناصر رئيس المجلس ووزراء حكومة

وقال رئيس البرلمان محمد الناصر في كلمته الافتتاحيّة “تعتبر هذه الجلسة الأولى من نوعها في تاريخ تونس الحديث، حيث يتوجه رئيس الحكومة (الحبيب الصيد) للبرلمان للتصويت على الثقة، في مواصلة الحكومة لنشاطها أو عدم، وهو يندرج ضمن أحكام الفصل 98 من الدستور”.