أحداث سياسية رئيسية

الخميس,21 يوليو, 2016
الصيد أراد اتباع الاجراء الدستوري، وتجديد الثقة في حكومته غير محدد سيحسم بالتصويت

الشاهد_أكد طاهر فضيل الناطق الرسمي باسم كتلة الاتحاد الوطني الحر بمجلس نواب الشعب، في تعليقه على تمسك رئيس الحكومة بالذهاب الى البرمان اثر الامضاء على وثيقة ” قرطاج ” التي تضمنت الست أولويات لحكومة الوحدة الوطنية المزمع تشكيلها، أنه بقطع النظر عن تجديد الثيقة في حكومة الصيد من عدمه، فإن الحبيب الصيد أراد اتباع هذا الاجراء الدستوري.

وقال الطاهر فضيل في تصريح لموقع الشاهد أنه يعتقد ان الحبيب الصيد يرى انطلاقا من قناعاته بوجوبية احترام الدستور وما يقتضيه من اجراءات بقطع النظر عن النتيجة التي تبقى غير محدد حتى يتم الحسم فيها بالتصويت.
وكان رئيس الحكومة الحبيب الصيد قد طالب رسمياً من البرلمان عقد جلسة لتجديد الثقة بحكومته.
ويأتي هذا التطور في وقت يدور فيه صراع في الكواليس حول كيفية رحيل الصيد لتفعيل المبادرة التي طرحها رئيس الجمهورية بتشكيل حكومة وحدة وطنية.