سياسة

الأحد,2 أغسطس, 2015
الشواشي: إذا لم نحصل على نسخة من مذكرة التفاهم من تونس فبالإمكان الحصول عليها من أمريكا

الشاهد_قال نائب الأمين العام لحزب التيار الديمقراطي وعضو مجلس نواب الشعب غازي الشواشي، في تصريح صحفي، ان تقدم حزبه بمطلب رسمي للحصول على نسخة أو ملخص من مذكرة التفاهم التي أمضاها المستشار السياسي السابق لرئيس الجمهورية والأمين العام الحالي لحركة نداء تونس محسن مرزوق، مع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري في ماي الماضي، يأتي في إطار الحق الدستوري للنفاذ إلى المعلومة.

وأوضح الشواشي ان التقدم بهذا المطلب الرسمي إلى رئاسة الجمهورية وإلى مدير ديوان رئيس الجمهورية في هذا التوقيت يعود إلى ان الحزب كان ينتظر ان يقع نشر محتوى أو ملخّص مذكرة التفاهم المذكورة إلا أن ذلك الأمر لم يتمّ مما أدى إلى انتشار الإشاعات حول فحوى المذكرة، على حدّ تعبيره، مبيناً ان البلاد حالياً في وضع لا حاجة لها فيه لبث الإشاعات.

وشدد على أنه من حق الأحزاب والجمعيات والهيئات والمواطنين الإطلاع على محتوى المذكرات مادامت لا تمسّ بالأمن القومي والمطالبة ، مشيراً إلى الإشاعات حول فحوى مذكرة التفاهم حيث يقول البعض انها ستسمح للولايات المتحدة بإقامة منطقة عسكرية ويدعي البعض الآخر انه سيتمّ السماح باستعمال الفضاء الجوي التونسي للتجسس على ليبيا، في حين ان المعلومة الصحيحة في هذا الشأن غائبة ومن هنا الحاجة إلى الاطلاع على محتوى هذه المذكرة، حسب قوله.

وأكد الشواشي ان نية حزبه “صافية” وانه يريد الابتعاد عن الإشاعات والأكاذيب التي تروّج مذكراً بأن رئيس الجمهورية كان قد صرّح ان مذكرة التفاهم ليست اتفاقية لتعرض على مجلس نواب الشعب بل مجرد تفاهم على بعض المبادئ مبرزاً ضرورة الاطلاع عليها أو على الأقل على ملخص لمحتواها.

وأشار إلى انه في حال عدم التحصل على نسخة من مذكرة التفاهم من تونس فإنه بالإمكان الحصول عليها من الولايات المتحدة التي تعتمد الشفافية.