قضايا وحوادث

الجمعة,16 سبتمبر, 2016
الشماريخ.. خطورة الاستعمال وواجب الحذر

تعرض مساء الجمعة طفل عمره 11 سنة خلال حفل زفاف بجهة بوعرقوب من ولاية نابل بإصابة ناتجة عن إطلاق شماريخ في مستوى بطنه مما أستوجب نقله إلى مستشفى الاطفال بباب سعدون.

وقد تعهد مركز الحرس الوطني ببوعرقوب بالبحث والتحري عن المتسببين في هذا الحادث، علما وأنها ليست الحادثة الأولى الناتجة عن الشماريخ خاصة في الملاعب الرياضية بالإضافة إلى الألعاب النارية خاصىة خلال مناسبات الأعياد والافراح.

ويرجع استخدام “الشماريخ” إلى دول شمال افريقيا، حيث كانت جماهير الكرة فيها أول من استخدمها في مباريات كرة القدم، وقد عرفت الجماهير العربية طريق “الشماريخ” من دول أوروبا الشرقية، تحديدا وروسيا وصربيا وأوكرانيا وكرواتيا، بالإضافة إلى إيطاليا التي نجحت في السنوات الأخيرة في تقليص هذه الظاهرة.

وتنقسم أنواع الشماريخ إلى ثلاثة: منها الدخانية فقط، وهى أربعة أنواع، الأول منها يحترق في 4 دقائق ووزنه 18 جرام ويخمد بالمياه، والثاني وزنه 66 جراما، والثالث وزنه 95 جراما ويمتد حريقه لدقائق، أما الرابع فوزنه ومدة احتراقه حسب الكمية المستخدمة فيه. النوع الثاني من الشماريخ هو الدخاني والناري، وله ثلاثة أنواع وجميعها لا يتم إطفائه إلا بمطفأة الحريق، ووزنهم يتراوح ما بين 60 – 360 جراما ، تتراوح أسعار الشماريخ ما بين 10 و13 دولاراً. النوع الثالث ناري فقط، ووزنه يتراوح ما بين 60 و120 جراما، ويتميز بقوة الإضاءة، ويتم إطلاقه في الهواء مباشرة، وهو أكثر أنواع الشماريخ خطورة لأنه قد يؤدي إلى الموت لو أصاب الوجه.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.