أخبــار محلية

الأحد,18 سبتمبر, 2016
الشركات البتروليّة مصدر توتّر إجتماعي جديد في تطاوين و إتحاد الشغل يدرس الإضراب العام

من المنتظر أن ينعقد الاثنين 19 سيتمبر 2016 المكتب الجهوي للشغل بتطاوين للنظر في التحركات التي ستخوضها النقابات بخصوص تجاوزات شركة بوشماوي والنظر في التعطيل الحاصل في انجاز مشروع غاز الجنوب الخاص بجهة تطاوين مع امكانية اعلان الاضراب العام في صورة عدم التوصل إلى اتفاق مع الجهات المعنية.
وعقد الاتحاد الجهوي بتطاوين اجتماع عام ضم كافة النقابات بالجهة صبيحة السبت 17 سبتمبر بمقره تحت اشراف المكتب التنفيذي لتدارس ما آلت إليه الأوضاع بالشركة ومشروع غاز الجنوب.
وخلافا لما تم تداوله في بعض وسائل الاعلام من أن الاتحاد الجهوي اعلن اضراب عام وإضراب عام اخر في قطاع النفط لمدة ثلاثة أيام ابتداء من الأحد مع إمكانية قطع الإنتاج في الحقول النفطية، فإن الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بتطاوين بشير السعيدي أكد في تصريح لـ”الشاهد” أن هذا الخبر لا أساس له من الصحة وأن هذ القرار لن يقع اتخاذه من عدمه الا بانعقاد المكتب يوم الاثنين للنظر في القرار النهائي.
وأوضح بشير السعيدي أن صاحب شركة بوشماوي اتجه نحو التصعيد بطرده النقابة التي كونها الاتحاد صلب المؤسسة للتفاوض بلسان العمال وطرد كل من انظم اليها وكل من شارك في الاضراب السابق.
وأكد السعيدي أن مطالب العمال المشروعة تمثلت أساسا في تحسين ظروف العمل التي لا تستجيب لأي شروط قانونية.
ومن جهة أخرى فإن المنظمة التونسية للأنشطة البترولية أكدت التزامها بانجاز الجزء الخاص بالولاية من مشروع غاز نوارة، وفق ما صرح به عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الجهوي للشغل بتطاوين عدنان اليحياوي لوسائل الاعلام.
وعليه، دعت كنفدرالية المواطنة والمؤسسات بتطاوين، وفق بيان لهاـ الشركات البترولية المنتصبة بالجهة بالالتزام بتعهداتها والتسريع في إنجاز الجزء الخاص بولاية تطاوين من مشروع غاز الجنوب، كما دعت إلى عقد اجتماع طارئ في الغرض.