سياسة

الإثنين,5 أكتوبر, 2015
السيناوي: “فخامة الرخيص” زلّة لسان و السبسي يعي ما يقول

الشاهد _ قال الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية معز السيناوي ان غياب العلم التونسي في القاعة التي اجتمع فيها وعيم الانقلاب المصري المصري عبدالفتاح السيسي و الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي لا يمت بصلة الى الاخطاء البروتوكولية وان القاعة التي اخذت فيها الصورة يرفع فيها العلم المصري فقط دون رفع اعلام الدول الزائرة.

و اضاف الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية في تصريح لـ هافينغتون بوست ان الوفد المرافق للرئيس السبسي التزم بالبروتوكول الرسمي المصري الذي يمنع وضع أي علم آخر غير العلم المصري في قاعة اللقاءات الرئاسية، مبيّناً أن علم الضيف يُرفع على سارية الأعلام خارج القصر الرئاسي، وأضاف أن هذا العرف حدث خلال زيارات لرؤساء دول سابقين إلى مصر.

كما عبر معز السيناوي عن استغرابه من اهتمام الصحافة بزلة لسان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي عندما أخطأ خلال مؤتمر صحفي جمعه بنظيره التونسي الباجي قائد السبسي، مخاطباً إيّاه بـفخامة الرخيص بدلاً من فخامة الرئيس، قائلا ما صدر من الرئيس السيسي زلة لسان ولا نعتبر أن فيها أي إهانة لتونس على حد تقديره.

كما تحدث معز السيناوي عن تصريحات رئيس الجمهورية التونسية التي أقر من خلالها بأن زيارته هي الأولى من نوعها لرئيس دولة تونسي لمصر منذ نصف قرن، رغم أن الرئيس السابق المنصف المرزوقي سبق وأن زار القاهرة في جويلية 2012 ، مشيرا إلى أن زيارة المرزوقي كانت زيارة مجاملة لا غير، معتبراً أن الحكومة المصرية هي من أكدت ذلك وأن الرئيس التونسي يعي جيداً ما يقول.