نقابات

الثلاثاء,20 أكتوبر, 2015
السميطي: النقابة تعكف على إعداد مشروع يجرّم الاعتداءت على المؤسسة التربوية والعاملين فيها

الشاهد _كلفت النقابة العامة للتعليم الثانوي، محاميا بإعداد مشروع يجرّم الاعتداءت على المؤسسة التربوية والعاملين فيها، وذلك في إطار اللجنة المشتركة بين النقابة ووزارة التربية الخاصة بمتابعة هذا الموضوع، وسيتم تقديمه لوزارة التربية للتوصل إلى قانون يحمي الإطار التربوي من أساتذة وقيمين ومديرين، من الاعتداءات سواء من التلميذ أو الولي، حسب ما أفاد فخري السميطي الكاتب العام المساعد بالنقابة

وفي نفس السياق قال فخري السميطي في تصريح إعلامي، اليوم الثلاثاء 20 أكتوبر 2015، إن وزارة التربية قامت بإيهام النقابة بأنها تعكف على إعداد مشروع قانون يجرم الاعتداء على المؤسسات التربوية، وستقوم بتقديمه حال الانتهاء منه لمجلس نواب الشعب للمصادقة عليه، لكن ثبت فيما بعد أن وزارة التربية لم تعمل أصلا على أي مشروع يخص هذا الأمر، وفق قوله.

 

وبخصوص العقوبات التي ستسلط على المعتدين والتي سيتم تحديدها في مشروع القانون، أوضح السميطي أن المحامي في النقابة سيحدد أشكال العقوبات وسيتم التنصيص عليها في نص المشروع، مضيفا أنه يجب رد الاعتبار للمؤسسة التربوية والعاملين بها والحد من الاعتداءات المتكررة على الإطار التربوي.

وفي نفس السياق، أفاد محدثنا، أنه ستلتئم اليوم الثلاثاء جلسة بين وزارة الشباب والرياضة ولجنة تجريم الاعتداء على المؤسسة التربوية والعاملين فيها، للنظر في هذا الموضوع.