قضايا وحوادث

الأربعاء,6 يوليو, 2016
السجن 21 شهرا لميسي بتهمة التهرب الضريبي

الشاهد_ قضت محكمة إسبانية في برشلونة، اليوم الأربعاء، بالسجن 21 شهرا لأفضل لاعب في العالم ليونيل ميسي ووالده خورخي، بعد إدانتهما بارتكاب تهم تتعلق بالتهرب الضريبي.

وذكر بيان صادر عن المحكمة أنه يمكن لميسي البالغ من العمر29 عاما لاعب برشلونة ووالده استئناف الحكم أمام المحكمة العليا الإسبانية.

وأمرت المحكمة ميسي بدفع نحو مليوني يورو (2.21 مليون دولار)، بينما أمرت والده بدفع 1.5 مليون يورو، كغرامة لارتكابهما التهم.

واتهم النجم الأرجنتيني ووالده باستخدام شركات وهمية في بيليز والأوروغواي من أجل التهرب من دفع ضرائب بقيمة 4.1 مليون يورو عن عائدات حقوق الصور بين عامي 2007 و2009.

والحكم ضربة جديدة لمسيرة ميسي الكروية، بعد اعتزاله مؤخرا اللعب دوليا بسبب خسارته نهائي كوبا أميركا للمرة الثانية على التوالي، بركلات الترجيح أمام تشيلي.