سياسة

السبت,4 يوليو, 2015
السبسي: هذه أسباب إعلان حالة الطوارئ و الوطنية تقتضي وحدة الصف لمواجهة الإرهاب

الشاهد_قال رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي في كلمة موجهة إلى الشعب التونسي إثر قراره إعلان حالة الطوارئ لمدة شهر “تونس العزيزة علينا جميعا تمر بظروف صعبة و إستثنائية و هذه الظروف تستدعي إجراءات إستثنائية للتصدي لها و للتوقي منها”.
و قال السبسي أن الوضع الحالي لا يمكن أن يتواصل بسياسة جديدة و بفلسفة جديدة فـ”البلاد في حالة صعبة حتى لا أقول شيئا آخر” مضيفا “لا بد من المرور إلى جلب الإستثمارات بخلق المناخ الملاءم للإستثمارات وهو غير متوفر”.

و في ذات السياق أضاف رئيس الجمهورية أن المستهدف الأساسي “هي تونس الدولة الوحيدة التي نجحت في إرساء تمشي ديمقراطي و هي الدولة الوحيدة التي تمتلك دستورا ديمقراطيا توافقيا نص على مدنية الدولة بدون مرجعية إسلامية”.

من جهة أخرى قال السبسي أن “ليبيا ماعندهاش دولة بل تنظيمات كلها مسلحة” و واصل بالقول “الجارة ليبيا منقسمة إلى قسمين قسم في طبرق معترف به دوليا و قسم في طرابلس غير معترف به دوليا” مضيفا “هناك تدخلات من دول صديقة و شقيقة في ليبيا لكن لكل منها أجندة مختلفة عن غيرها”.

و قال في النهاية أن التحديات الإجتماعية و الإقتصادية و الأمنية و الإقليمية الاتي تواجه البلاد و الحكومة الحالية تحتم عليه كرئيس للبلاد إعلان حالة الطوارئ و قال أن يعول على تفهم بقية الأطراف في البلاد و أن “الوطنية تقتضي وحدة الصف لمواجهة الإرهاب”.