سياسة

السبت,5 مارس, 2016
السبسي الابن..حملتنا الانتخابية قامت على شعار اخراج النهضة من الحكم لكن التحالف معها من مصلحة تونس

الشاهد_قال القيادي في حركة نداء تونس حافظ قائد السبسي والمسؤول على الإدارة التنفيذية للحزب إنه بعد الانتخابات البرلمانية والرئاسية 2014، غادر أغلب أعضاء الهيئة التأسيسية لنداء تونس إلى الحكومة أو مجلس نواب الشعب أو الرئاسة، الأمر الذي جعل قواعد النداء تشعر بالتهميش.

 

وأضاف السبسي، في حوار مع صحيفة لوموند الفرنسية، انه بسبب القانون الانتخابي لم يحصل نداء تونس على الأغلبية في مجلس نواب الشعب مما دفعه إلى التحالف مع آخرين للحكم مبيناً ان المشاكل داخل النداء انطلقت من هنا.

 

وأوضح انه من جهة وبسبب هذه الإكراهات التي فرضت عليا التحالفات و باعتبار ان الحملة الانتخابية ركزت على شعار إخراج النهضة من الحكم ولم يتمّ إعداد القواعد لمثل هذه الفرضية، على حدّ قوله.

 

وأكد السبسي ان التحالف مع النهضة هو من مصلحة تونس ويهمّ استقرارها وأمنها موضحاً ان البلاد تُحكم حالياً عن طريق التسويات ومضيفاً ان المستقبل سيبيّن ما إذا كانت هذه المصالحة عميقة أو سطحية.

 

وأعرب عن أمله في أن يكون هذه المصالحة عميقة وذلك لمصلحة البلاد قائلاً انه إذا لم تكن كذلك فإن الاستقطاب الثنائي الذي شهدته البلاد في 2013 سيعود للظهور.

 

وحول إمكانية دخول النهضة والنداء الانتخابات البلدية في قائمات مشتركة، قال السبسي إن الهيئة المديرة لنداء تونس التي سيفرزها المؤتمر الانتخابي في جويلية القادم هي من ستقرّر هذا الأمر.