سياسة

الجمعة,22 يوليو, 2016
الزار: اتحاد الفلاحين غير معني بمنح الثقة للصيد من عدمها ولم يقم باقتراح أسماء

الشاهد_ قال رئيس اتحاد الفلاحة والصيد البحري عبد المجيد الزار ، اليوم في تصريح صحفي، أن رئيس حكومة الوحدة الوطنية يجب أن يكون على مسافة من جميع الأحزاب، حيث لا معنى للوحدة الوطنية في ظل حكومة تقودها شخصية تمثل حزبا من الأحزاب.

 

وأوضح عبد المجيد الزار أن الوحدة الوطنية ستفقد معناها إذا وقع الاختيار على رئيس حكومة متحزبا، مفسرا ذلك بأن قائد حكومة الوحدة الوطنية هو الضامن لتطبيق ما جاء في وثيقة قرطاج التي وقعت عليها مختلف الأحزاب والمنظمات المشاركة في المشاورات.

وشدد الزار على أن رئيس الحكومة يجب أن يكون شخصية “قادرة وملتزمة” بوثيقة أولويات حكومة الوحدة الوطنية التي ستبنى عليها البرامج.

هذا و اشار الزار الى أن اتحاد الفلاحين غير معني بمنح الثقة لرئيس الحكومة الحالي من عدمها ولم يقم باقتراح أسماء لأن ذلك يعتبر شأن الأحزاب والبرلمان، مضيفا أن المشكل ليس في الحبيب الصيد أو في باقي الوزراء بقدر ماهو في غياب التوافق على برنامج وفي الظرف الصعب الذي وجدت فيه هذه الحكومة.