سياسة

السبت,2 أبريل, 2016
الرميلي : 17 افريل .. اجتماع المكتب التنفيذي سيكون نقطة جديدة لتوحيد الحزب

الشاهد_  قال عضو الهيئة السياسية لحركة نداء تونس بوجمعة الرميلي انه تم تحديد يوم 17 افريل الجاري لانعقاد اجتماع المكتب التنفيذي للحزب كخطوة هامة لاعادة الامور الى نصابها وهو تتويج ايجابي وحلقة جديدة نحو الاعداد الديمقراطي للمؤتمر القادم “.

واضاف بوجمعة الرميلي في تصريح اليوم السبت لوكالة تونس افريقيا للانباء انه تقرر خلال اجتماع الهيئة السياسية امس الجمعة تكليف لجنة للاتصال بالاعضاء الذين سيتم دعوتهم والتباحث معهم حول المسائل المطروحة على الندائيين والعمل على اعادة تنشيط كل الهياكل المركزية والجهوية والمحلية واستعادة النشاط السياسي الطبيعي لحركة نداء تونس” ولفت الى وجود اتصالات متواصلة مع قيادات حركة نداء تونس ومع اعضاء مبادرة “اعادة بناء مشروع نداء تونس” الذين ابدوا”قبولهم بمبدا اجتماع المكتب التنفيذي مع مواصلة التنسيق معهم حول مقترحاتهم حتى يكون اجتماع المكتب التنفيذي نقلةنوعية في الاتجاه الصحيح ” وفق تعبيره .

واكد الرميلي على ضرورة ان يكون المكتب التنفيذي للحزب القادم “نقطة انطلاق جديدة في اتجاه توحيد الحزب وانفتاحتياراته على بعضها البعض واضطلاعه بمهامه الوطنية والاستعدادالكامل للانتخابات البلدية والخروج بلجنة للاعدادللمؤتمر القادم للحزب.

ومن المنتظر ان يضم اجتماع المكتب التنفيذي لحركة نداء تونس القيادات التي جمدت عضويتها واستقالت من الحركة الى جانب اعضاء مبادرة “اعادة بناء مشروع نداء تونس “التي تضم مجموعة من النواب والوزراء وقيادات مركزية وجهوية.