إقتصاد

الخميس,12 مايو, 2016
الرشوة تسبب سنويا خسائر بقيمة 2 تريليون دولار حول العالم

الشاهد _ قدر صندوق النقد الدولي، خسائر العالم من الفساد بصورة رشوة، بنحو 1.5 – 2 تريليون دولار أمريكي سنوياً، بنسبة تصل إلى 2٪ من الناتج المحلي الإجمالي العالمي.

وأضاف الصندوق في تقرير له صدر خلال وقت مبكر من اليوم الخميس، أن التكاليف الاقتصادية والاجتماعية غير المباشرة، ستكون أكبر بكثير من الأرقام المعلن عنها.

وقالت مديرة الصندوق الدولي كريستين لاغارد، إنه “على الرغم من معرفتنا بقيمة الخسائر الاقتصادية المباشرة من الفساد، إلا أن التكاليف غير المباشرة، أكثر جوهرية ومنهكة للاقتصاد العالمي”.

وأضافت في تعقيبها على التقرير، “الفساد يقود إلى انخفاض معدلات النمو وزيادة عدم المساواة في الدخل.. وتآكل أوسع في المجتمع.. والأهم أن تقوض الثقة في الحكومات”.

وكان تقرير صادر عن منظمة الشفافية الدولية في فيفري الماضي كشف أن الدنمارك تصدرت دول العالم في مكافحة الفساد للعام 2015، فيما احتلت دولة قطر صدارة الدول العربية.

وأوضح تقرير الشفافية أن ثلثا الدول البالغ عددها 168 دولة على مؤشر مدركات الفساد 2015 سجلت ما دون 50 نقطة، وذلك على مقياس يتراوح من صفر، وهو أعلى مستوى للفساد، إلى 100، الذي يعني أن المجتمع نظيف من الفساد.

ومن تجربة صندوق النقد الدولي في أكثر من 180 دولة حول العالم، فإن الفساد يعيق سير سياسة الموازنة السنوية والمالية العامة ويضعف الرقابة المالية، مشيراً أن الفساد قضية حاسمة في تحقيق استقرار الاقتصاد الكلي.

ويرى الصندوق، “أنه لا وصفة واحدة لجميع الدول لمحاربة الفساد، لكن على كافة الدول أن تلتزم بالشفافية الضريبية والمالية، وتعزيز سيادة القانون وتنفيذ إطار قانوني واضح لدى كافة المؤسسات”.

 

المصدر: الأناضول