الرئيسية الأولى

الإثنين,31 أغسطس, 2015
الديوث : “لم يكن عندي زوجة ولا صديق حميم ولا اعرفهما”

الشاهد _ فجاة انكر الرئيس الفرنسي السابق اي علاقة له مع صديقه وممول حملاته والرجل الذي اغدق عليه بسخاء ، الى درجة ان بعض وسائل الاعلام لمحت الى ان الاغداق يتم على العشيقة وليس على الصديق ، حينها استهجن العديد مثل تلك الاخبار واعتبروها عملية مكشوفة لدق الاسفين بين الصديقين الحميمين .

اخيرا تم الاعلان عن زواج ممول حملة ساركوزي من زوجة الرئيس السابقة ، واصبح من الواضح ان سيسيليا أتياس تزوجت من صديق ساركوزي الذي قيل انه مدها بالعديد من المعلومات الدقيقة حين كانت تعد كتابها المثير للجدل والذي حقق مبيعات فاقت 6 مليون يورو ، بل تحدث الإعلام عن وقوف الملياردير خلف الكتاب برمته ودفع سيسيليا لإنتاجه وساعدها في الاستعانة بأهل الاختصاص في مثل هذه الكتابات .


بعض المواقع المختصة في أخبار المشاهير أكدت ان العلاقة بين زوجة ساركوزي وممول حملته الانتخابية قديمة ، بل ذهب احد المواقع الى ان الرئيس السابق كان على علم بالعلاقة وسهلها او تجاهلها طمعا في كرم وسخاء صديقه ، وان ساركوزي كان مسرورا بمقايضة زوجته بالدعم السخي ، وعلى ايقاع النفط مقابل الغذاء ، اعتمد ساركوزي سياسة ”
القوادة مقابل المال” .


ساركوزي ولما ضايقته الصحافة بالاسئلة حول زوجته السابقة وصديقه الحميم ، تنصل من الامر تماما و قال “لم يكن عندي زوجة ولا صديق حميم ولا اعرفهما” .

نصرالدين السويلمي