عالمي دولي

الثلاثاء,26 يناير, 2016
الدنمارك تتحدى المعاهدات الدولية وتتبنى قانوناً يحض على كراهية اللاجئين

الشاهد_تتبنى الدنمارك، الثلاثاء 26 جانفي 2016، تعديلاً لقانون الهجرة يهدف الى ردع طالبي اللجوء عن المجيء إليها مع أنه يتضمن مخالفات للمعاهدات الدولية.

 

ويؤكد رئيس الوزراء الليبرالي لارس لوكي راسموسن، الذي تحظى حكومة الأقلية التي يقودها بتأييد المعادين للهجرة في الحزب الشعبي الدنماركي، أنه يتحمل بالكامل مسؤولية مشروع القانون الذي وصفه بأنه “أكثر نص أسيء فهمه في تاريخ الدنمارك”.

 

وانتقدت الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا والمنظمات الإنسانية القانون الجديد، وكشف استطلاع للرأي أن قضية الهجرة في رأس اهتمامات 70% من الدنماركيين.