أخبــار محلية

الجمعة,19 أغسطس, 2016
الدردوري: إختفاء الفتاة المشتبه في إقامتها علاقة مع قاضي القطب القضائي لمكافحة الإرهاب

الشاهد _ قال رئيس المنظمة التونسية للأمن والمواطن عصام الدردوري أن والدة الفتاة القاصر المتهمة في قضية ذات صبغة إرهابية ويشتبه في إقامتها علاقة مع قاضي القطب القضائي لمكافحة الإرهاب تفاجأت مساء أمس الخميس بإعلامها من طرف مركز اجتماعي تابع لوزارة المرأة والأسرة  أن ابنتها قد تم جلبها للمركز الواقع في منطقة سيدي ثابت.

وأفاد عصام الدردوري في تصريح صحفي بأن والدة الفتاة توجهت إلى المركز بعد أن جددت الاتصال بهم  فأعلموها فور وصولها بأنه قد تم نقل الفتاة إلى إدارة وقاية الأحداث بمنطقة 9 أفريل بالعاصمة.

وبين أن والدة الفتاة توجهت نحو هذه الإدارة لكن تم إعلامها أن الفتاة ليست متواجدة لديهم فعاودت الاتصال بالمركز الاجتماعي الواقع بسيدي ثابت لكنهم تراجعوا في أقوالهم وأكدوا أنهم لم يتصلوا بها ولم يعلموها بجلب ابنتها إلى ادارتهم.

وذكر الدردوري أن مصير الفتاة مازال مجهولا إلى حد اللحظة غير مستبعد إمكانية اختطافها  داعيا السلطات الأمنية إلى توضيح مسألة إيقاف هذه الفتاة القاصر من عدمه.

يذكر أن رئيس المنظمة التونسية للأمن والمواطن عصام الدردوري قد كشف خلال الأيام الماضية عن شبهة تورط قاض بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب في إقامة علاقة مع فتاة قاصر متهمة في قضية ذات صبغة إرهابية.