سياسة

الجمعة,12 أغسطس, 2016
الدايمي يعتزم تقديم طعن لدى المحكمة الإدارية فيما يتعلق بقضية صفقة اتصالات “Go Malta”

الشاهد_ أفاد النائب بمجلس نواب الشعب، عماد الدايمي، بأن الرئيس المدير العام لشركة اتصالات تونس رفض الردّ على مطلبه بخصوص النفاذ إلى المعلومة في ما بات يُعرف بقضية الصفقة المالطية المشبوهة لاتصالات تونس.

وقد قرّر الدايمي تبعا لذلك الطعن في هذا الرفض، الذي اعتبره غير مبرّر وغير قانوني، لدى المحكمة الإدارية.

وأضاف، في تدوينة نشرها على صفحته بموقع “فايسبوك”، أن ر.م.ع “التليكوم” برّر امتناعه عن تقديم المعطيات للرأي العام بالادعاء أن المعلومات المطلوبة “ذات علاقة مباشرة بالاستراتيجية التجارية والمالية لاتصالات تونس المحددة من قبل مجلس ادارتها والرامية للتموقع بالأسواق الخارجية عبر اقتناء مساهمات بالشركات الناشطة في قطاع الاتصالات وتدعيم محفظة مساهماتها للرفع من قدراتها التنافسية، ويترتب عن افشائها اضرار بالمصالح التجارية والمالية للشركة اعتبارا للصبغة التنافسية للقطاع الذي تنشط في اطاره”.

واعتبر النائب أنّ رفض مطلبه يعدّ خرقا صريحا لحقّه في النفاذ الى المعلومة وحق التونسيين، الذين يمتلكون 65% من أسهم الشركة الوطنية، في الشفافية وفي المساءلة في ما يتعلق بالحوكمة والتصرف، ويزيد من الشبهات حول وجود سوء تصرف وتضارب مصالح في تلك الصفقة التي أثارت جدلا واسعا.