سياسة

الثلاثاء,19 أبريل, 2016
الخماسي..من حق أي حزب من الأحزاب أن تكون له اجتماعات ثنائية

الشاهد_انعقد مساء أمس الاثنين 18 أفريل 2016 بمقر ‫ حركة النهضة بمونبليزير، لقاء ثنائي تشاوري بين حركتي النهضة و‫‏نداء تونس ، بحضور كل من رئيس الحركة ‫ ‏راشد الغنوشي ، و نور الدين العرباوي رئيس المكتب السياسي ونور الدين البحيري رئيس الكتلة البرلمانية، ورضا بلحاج مدير الهيئة السياسية لنداء تونس، وحافظ قائد السبسي المدير التنفيذي ورؤوف الخماسي المنسق العام للحزب بالخارج.
وأكد عبد الرؤوف الخماسي، في تصريح لاحدى الصحف اليوم الثلاثاء 19 افريل 2016 أن الاجتماع أمس، لا يمس من برنامج أحزاب الائتلاف الحاكم سواء على مستوى اجتماع الأحزاب الأربعة أو على مستوى اجتماع الائتلاف برئيس الحكومة .

وقال الخماسي، إن الاجتماع كان تشاوري بالأساس، معتبرا انه من حق أي حزب من الأحزاب أن تكون له اجتماعات ثنائية، وأن اجتماع البارحة كان في اطار المسؤولية الكاملة التي عادة ما يتم إلقائها على الحزبين.

وأشار إلى أنه تم التطرق إلى موضوع المصالحة الوطنية و خاصة في ما يتعلق بدعم مبادرة رئيس الجمهورية من اجل مصالحة اقتصادية، إضافة الى مشكل التصويت على القانون الاساسي الجديد للبنك المركزي الذي شهدت المصادقة عليه صعوبة كبيرة بسبب ضعف نسبة التصويت عليه، مضيفا أنه تم في هذا الإطار التركيز على ضرورة مزيد التنسيق بين أحزاب الائتلاف الحاكم.

وقال الخماسي إن اللقاء تطرق أيضا إلى موضوع الاحتجاجات الاجتماعية في قرقنة، وأكد أن تنسيقية أحزاب الائتلاف الحاكم ستواصل اجتماعاتها في مواعيدها، مشيرا إلى أن اجتماع هذا الأسبوع سيكون بعد غد بمقر حزب افاق تونس.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.