سياسة

الإثنين,14 سبتمبر, 2015
الخماسي: حركة النهضة مكون رئيسي من مكونات الهوية السياسية لتونس نرفض كلّ دعوات إقصاءها

الشاهد_قال رئيس مبادرة العائلة الدستورية والقيادي بنداء تونس عبد الرؤوف الخماسي في إجابة حول سؤال التقارب بين الاسلاميين من زاوية الجد المشترك، أن حركة النهضة تعتبر مكونا رئيسيا من مكونات الهوية السياسية لتونس والهوية الاصلاحية ايضا باعتبار امتداد جذورها الى فكر الثعالبي نفسه وعوته الى التجديد الديني والأخذ بأسباب الحداثة.

 

ويضيف الخماسي أرفض اليوم شخصيا كل دعوات الاقصاء الموجهة ضد شريكنا في بناء الجمهورية الثانية حركة النهضة التي تلتقي والدساترة في مسار الاصلاح والمصالحة وبناء الجمهورية الثانية، ومن هنا يأتي التقاؤنا بالإسلاميين الذي شكل لقاء فرنسا لبنته الأولى وحجر الأساس في علاقة توافق وشراكة جعلت من تونس نموذجا يحتذى به في المنطقة وفي العالم، وهذه الشراكة يجب ان تتدعم من خلال إعادة قراءة تاريخ التيارين وتوطينهما فكريا لتدعيم هذا البناء الجديد، ومن هنا يمثل منتدى العائلة الدستورية الحاضنة الملائمة لذلك