أحداث سياسية رئيسية

الإثنين,8 أغسطس, 2016
الخروج من الازمة الاقتصادية مرتهن بكيفية التحكم في كتلة الاجور واسترجاع نسبة النمو ومواصلة مكافحة الارهاب

الشاهد_أكد فتحي النوري الاستاذ الجامعي المختص في الاقتصاد أن مصير نجاح حكومة يوسف الشاهد المرتقبة في الخروج من الازمة الاقتصادية التي تعيشها البلاد، مرتهن بكيفية التحكم في كتلة الاجور واسترجاع نسبة النمو ومواصلة مكافحة الارهاب والتهريب والتصدي لبارونات الفساد.

وأوضح النوري في تصريح لموقع الشاهد أن هناك نجاحات خاصة على مستوى مكافحة الارهاب يجب تثمينها، وصعوبات يجب العمل على تذليلها ومحاولة تطويقها وتجاوزها، معتبرا في المقابل أن هذه الاجراءات لوحدها غير كافية وأن الشعب مطالب بالتضحية.

ومن المنتظر أن يعلن رئيس الحكومة المكلف يوسف الشاهد وسط الأسبوع القادم عن هيكلة و تركيبة حكومة الوحدة الوطنية وعن الأسماء المرشحة لتقلد مناصب وزارية ليتم فيما بعد عرض هذه التشكيلة الحكومية على أنظار مجلس نواب الشعب للتصويت على منحها الثقة.

وسيختتم رئيس الحكومة المكلف مشاوراته مع الأحزاب السياسية ومع المنظمات الوطنية حول تشكيل الحكومة يوم الإثنين القادم بإجراء لقاء مع قيادات حركة نداء تونس بقصر الضيافة بقرطاج يوم الاثنين القادم.