أهم المقالات في الشاهد

الجمعة,4 مارس, 2016
الخارجيّة التونسيّة تدخل جدل الموقف من بيان تصنيف حزب الله تنظيما إرهابيا

الشاهد_مازال الجدل الذي خلّفه قرار مجلس وزراء الداخلية العرب بتصنيف حزب الله تنظيما إرهابيا يلقي بظلاله على المشهد العام في تونس وسط جدل إنقسم بموجبه المعلقون بين مساند و معارض و إنتقل فيه النقاش ليصل إلى عتبات المؤسسات السيادية في الدولة فحضور وزير الداخليّة في الإجتماع و مصادقته على البيان الختامي لم يمنع وزارة الخارجية من تقديم موقف مختلف.

 

وزير الشؤون الخارجية، خميس الجهيناوي، قال في تصريح تلفزي إن “اعتبار حزب الله اللبناني تنظيما إرهابيا ليس موقف تونس”، الذي من المفروض أن يصدر عن رئيس الدولة بتنسيق مع رئيس الحكومة وتنشره وزارة الشؤون الخارجية، إما عن طريق بيان أو بتصريح من الوزير المختص وأوضح الجهيناوي، أنه “لم يتم تصنيف حزب الله كتنظيم إرهابي، بل صدر بيان فيه العديد من البنود، أدان فيه مجلس وزراء الداخلية العرب الإرهاب وداعش وما يقوم به حزب الله من أعمال إرهابية في بعض الدول”، مضيفا بالقول:”ما صدر هو بيان وليس قرارا له قدرة إقرارية وصفة تنفيذية”.

و في نفس السياق أوردت مصادر صحفيّة صبيحة اليوم الجمعة 4 مارس 2016 أن رئيس الجمهوريّة الباجي قائد السبسي قد طالب بتعديل الموقف التونسي من التصنيف الصادر عن مجلس وزراء الداخلية العرب الذي أشرف هو نفسه على إفتتاحه.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.