أحداث سياسية رئيسية

السبت,30 يناير, 2016
الحوار الوطني حول التنمية والتشغيل ضروري لتحديد الأولويات بعيدا عن كل المزايدات ..

الشاهد_أكد محمد بنور الناطق الرسمي بإسم حزب التكتل من أجل العمل و الحريات في تعليقه على اقرار رئاسة الحكومة تنظيم مؤتمر للحوار الوطني تشارك فيه كافة الاحزاب بدون استثناء لمناقشة ملف التشغيل والتنمية الجهوية، أن تشريك الاحزاب والمجتمع المدني في هذا الحوار ضروري لتحديد الاولويات بعيدا عن كل المزايدات.

وقال بنور في تصريح لموقع الشاهد أن على الخبراء أن يقوموا بجرد الامكانات المتاحة للحكومة والدولة التي من الممكن وضعها لخدمة التنمية والتشغيل، معتبرا أن هذا الحوار الوطني لابد أن يبنى على التوضيح والمصارحة حول امكانيات التشغيل والتوعية التامة بسبل خلقه.


وبين محدثنا أن الاعلام مطالب اليوم بتركيز برامجه على اعطاء أفكار جديدة باتجاه خلق عقليات تتماشي مع العصر لا تنتظر أن تمنح لها الدولة مواطن شغل بقدر ما هي قادرة على خلقها، مشيرا الى أن الحراك الذي حصل بعد الثورة وتحديدا في عهد الترويكا وساهم فيه جزء من الاعلام وأطراف منها من هم اليوم في الحكم على غرار نداء تونس، ودفع نحو مطالبة الحكومة بالحلول الفورية للتشغيل، يتواصل الآن.


وأشار القيادي بحزب التكتل الى أن عديد الخبراء اعتبروا أن قطاع الفلاحة قد يشكل أبرز الحلول لخلق عديد مواطن شغل إذا توفرت له الامكانيات، وأن قطاع المناجم بحاجة أيضا الى حوار صريح مع نقابته المتحدثة باسم الحوض المنجمي والاستماع لهم ومصارحتهم بالحقيقة ، دون الرضوخ الى الضغوط أو تقديم حلول غير منطقية من قبل الحكومة.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.