أحداث سياسية رئيسية

السبت,13 أغسطس, 2016
الحكومة المرتقبة لن تقدم الكثير دون تكاثف جميع الجهود واخذها بزمام الامور في حلحلة الملفات ومحاربة الفساد

الشاهد_ قالت النائبة عن حركة النهضة كلثوم بدر الدين، في إجابتها عن سؤال  ” ما هو الخطأ الذي وقعت فيه حكومة الصيد، على الحكومة المرتقبة برئاسة يوسف الشاهد أن لا تقع فيه لكي لا تلقى نفس مآل الحكومة المتخلية”، أنه انطلاقا من متابعتها للعمل الحكومي، كانت الملاحظة الغالبة أن هناك نوع من التباطؤ في الانجازات، حيث بقيت عديد المشاريع معطلة، بسبب بطء في الادارة أو نقص في التمويل.

وأوضحت بدر الدين في تصريح لموقع الشاهد انه الى حد الآن ليس هناك إطار تشريعي لتسريع الاجراءات الادارية البطيئة، ودفعها نحو تعجيل انجاز المشاريع وخلق التنمية والتشغيل، مشددة على ضرورة تطبيق القانون والحزم في اتخاذ القرارات، خاصة من جانب توفير ضمانات وتطمينات للمستثمريين في الداخل والخارج.

وأشارت محدثتنا الى أن الحكومة المرتقبة لن تقدم الكثير دون تكاثف جميع الجهود، وهو ما يتطلب منها ان تكون قريبة من المواطن، الى جانب مواجهة الفساد والأخذ بزمام الامور.

ويواصل رئيس الحكومة المكلف يوسف الشاهد مشاوراته مع الأحزاب والمنظمات،للبحث عن هيكلة الحكومة واختيار أعضائها.

وتحدثت بعض المصادر عن ان رئيس الحكومة المكلّف يوسف الشاهد عبر عن رغبته في عرض تشكيلة حكومته على مجلس نواب الشعب يوم السبت القادم 20 أوت على أقصى تقدير.