رياضة

الإثنين,28 مارس, 2016
الحرباوي يعتذر والاتحاد التونسي لكرة القدم يرد

الشاهد_ قدّم اللاعب التونسي ومحترف فريق لوكيرين البلجيكي حمدي الحرباوي اعتذاره لزملائه في المنتخب التونسي لكرة القدم وللاتحاد المحلي.

 

وقال الحرباوي في تصريحات تلفزيونية: “اعترف انني اخطأت في حق زملائي وفي حق المنتخب حين تحدثت عن تجاوزات حصلت في صلب المجموعة التي كان يقودها المدرب سامي الطرابلسي، ولذلك اقدم الليلة اعتذاري للجميع”.

 

أضاف: “اعتقد انها صفحة لا بد ان يقع طيّها… انا لا اخفي انني في حاجة الى المنتخب وارغب في العودة اليه واللعب في صفوفه.. لا يمكن ان تتصوّروا شعوري خلال اسبوعي “الفيفا”، حين التحق النجوم بمنتخبات بلادهم لخوض المباريات الدولية، فيما انا ابقى اتدرب مع الشبان”.

 

تابع: “يعلم الجميع انني لا اتكبّر على بلدي وعلى المنتخب الوطني الذي من اجله اقدم اعتذاري مجددا”.

 

الاتحاد التونسي لكرة القدم تفاعل مع اعتذار الحرباوي،وتمّ قبول اعتذاره

 

وقال المغربي: “الحرباوي يبقى ابن المنتخب، ولابد ان أوضح انه لم تكن هناك عقوبة إدارية ضده بل كان مطالبا بتقديم توضيحات حول ما صرح به، لكن طالما انه اليوم قدم اعتذاره وقبله الاتحاد، فانه لا يرى مانعا في عودته الى المنتخب اذا قرر المدرب دعوته”.

 

وفي سياق آخر، تحدث اللاعب الحرباوي عن وجهته المقبلة التي ستكون اودينيزي الإيطالي، حيث أشار الى انه امضى لصالحه عقدا مبدئيا، وسيلتحق به في جويلية المقبل.

 



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.