سياسة

السبت,16 أبريل, 2016
الحبيب الصيد: عناصر من الجبهة الشعبية وحزب التحرير متورطة في أحداث قرقنة

الشاهد_ قال رئيس الحكومة الحبيب الصيد أن عناصر من الجبهة الشعبية وحزب التحرير متورطون في أحداث قرقنة.

وأكد حبيب الصيّد على هامش اجتماعه بعدد من رؤساء تحرير الصحافة المكتوبة اليوم السبت 16 افريل 2016 أن التحقيقات كشفت أن عناصر من الجبهة الشعبية حرّضت على التصعيد في قرقنة, كما أن التحرّيات اثبتت استعمال المحتجين للزجاجات الحرقة.

وأوضح رئيس الحكومة أن السلطات قامت بواجبها في تطبيق القانون واعادة شركة بتروفاك الى العمل بعد شهرين ونصف من المفاوضات مع المعتصمين.

وكان رئيس الحكومة الحبيب الصيد صرح أمس على هامش زيارته إلى ولاية الكاف إنّ الدولة تحرّكت في جزيرة قرقنة لتطبيق القانون وضمان حرية الشغل لقرابة الـ400 عامل بشركة بتروفاك الذين تم منعهم من قبل المعتصمين من الالتحاق بعملهم اضافة الى تخوفهم من فقدان مواطن شغلهم بعد أن هدد المستثمر الأجنبي بمغادرة المنطقة.