أخبــار محلية

الإثنين,7 ديسمبر, 2015
الجمعية التونسية للمحامين الشبان تعبّر عن مساندتها المطلقة لعبد الرؤوف العيادي ونجاة العبيدي

الشاهد _ عبّرت الجمعية التونسية للمحامين الشبان، عن مساندتها المطلقة وتضامنها مع لكل من عبد الرؤوف العيادي ونجاة العبيدي و تضامنها معهما.جاء ذلك غي بيان أصدرته الجمعية، على على اثر إحالة عبد الرؤوف العيادي و المحامية نجاة العبيدي على القضاء العسكري و تحديد موعد 17 ديسمبر 2015 لسماعهما.

 

واعتبرت الجمعية أن هذه الإحالة “محاولة فاشلة لتركيع المحاماة التونسية المناضلة” مشدّدة على أن هذه الإحالة خارقة للقانون و تحديداً للفصل 47 من مرسوم المحاماة في فقرته الثانية، حسب نص البيان.ودعت الجمعية هياكل المهنة إلى مساندة العيادي ونجاة العبيدي و إلى ضرورة التمسك بتفعيل حصانة المحامي عند الترافع أو بمناسبة أدائه لمهامه، وفقا لذات البيان.
هذا وأكّدت الجمعية التونسية للمحامين الشبان في بيانها، “على أن المحاماة مستعدة دائما لخوض جميع الأشكال النقابية نصرة للحق و القانون والدفاع”

 

 

 


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.