سياسة

الثلاثاء,15 سبتمبر, 2015
الجبهة الشعبيّة: وقع مغالطة الرأئ العام والتعتيم على المسيرة للإيهام بأن مشروع قانون المصالحة يحظى بـ”دعم كبير”

الشاهد_عبّرت الجبهة الشعبيّة عن إدانتها لانخراط بعض وسائل الإعلام المنحازة للمصالحة مع الفساد، في الحملة التشويهية التي استهدفت الجبهة ومكونات “اللقاء” سواء كان ذلك قبل القيام بالمسيرة الوطنيّة ضد مشروع قانون المصالحة الإقتصاديّة التي انتظمت يوم السبت الماضي، لثني المواطنات والمواطنين عن المشاركة فيها وتخويفهم، أو بعد المسيرة وذلك بتعمّد التعتيم عليها وعدم الإخبار عنها أو بمحاولة التقليل من عدد المشاركين فيها بغرض مغالطة الرأي العام والإيهام بأن مشروع قانون المصالحة الإقتصادية والمالية يحظى بـ”دعم كبير”، وفق بلاغ صادر عن الجبهة اليوم.


ودعت كافة أنصارها وأنصار اللقاء الوطني، المدني والسياسي، إلى مواصلة التعبئة في كافة الجهات، بطرق سلمية من أجل سحب مشروع القانون المذكور ومعالجة مسألة الجرائم الإقتصادية والمالية المرتكبة على حساب الشعب والوطن دون المساس بالدستور وبمسار العدالة الإنتقالية.