تحاليل سياسية

السبت,2 يوليو, 2016
الجبهة الشعبية تلتقي إتحاد الأعراف و تقاطع أحزاب المعارضة!؟

الشاهد_يبدو أنه يوم الجمعة 1 جويلية 2016 تضمّنت عدّة تحرّكات و قرارات جديدة للجبهة الشعبيّة سيكون لها من دون شك تأثير كبير و واضح على تموقعها في الفترة المقبلة خاصة بعد الإنتهاء من التشاور حول حكومة الوحدة الوطنية المنتظرة.

في الوقت الذي أقر فيه المجلس المركزي للجبهة الشعبية قطع الإتصالات و المشاورات مع كل أحزاب المعارضة المشاركة في في مشاورات القصر لتشكيل حكومة وحدة وطنية تباحث وفدان عن الجبهة الشعبية ومنظمة الأعراف، في لقاء انتظم الأسبوع الجاري، تطوّر الأوضاع بالبلاد وسبل تجاوز الأزمة التي تضرب مختلف جوانب الحياة العامّة، خاصّة منها المجالين الاقتصادي والاجتماعي.

كما كان اللقاء مناسبة لتبادل الآراء بين الطرفين حول مبادرة تشكيل حكومة الوحدة الوطنيّة ومسائل أخرى تهمّ مقاومة الإرهاب والفساد والتهريب والتهرّب الجبائي، حسب بلاغ للجبهة الشعبية صدر الجمعة.

وللإشارة، فإن وفد الجبهة الشعبية يضمّ كلاّ من الناطق الرسمي حمه الهمامي وعضوي مجلس الشعب زياد لخضر ومنجي الرحوي وعضو المجلس المركزي منيرة يعقوب، فيما يتكوّن وفد اتّحاد الصناعة والتجارة والصناعات التقليديّة من رئيسته وداد بوشماوي وأعضاء المكتب التنفيذي حمّادي الكعلي وهشام اللّومي وسمير ماجول.