عالمي عربي

الأربعاء,14 أكتوبر, 2015
الجامعة العربية تطالب مجلس الامن بتوفير نظام حماية دولية للشعب الفلسطيني

الشاهد_طالب مجلس جامعة الدول العربية، التنسيق مع سفراء منظمة التعاون الاسلامي في الامم المتحدة، والمجموعات الدولية الأخرى، لبدء العمل على عقد جلسة خاصة لمجلس الأمن الدولي، لمناقشة الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، واستصدار قرار دولي بهذا الشأن.

وأكد المجلس في ختام اجتماعه الطارئ، الذي عقد أمس الثلاثاء، التوجه إلى الدورة الاستثنائية الطارئة للجمعية العامة، لاستصدار قرار ينص على توصيات بتدابير واجراءات محددة لوقف الاعتداءات الإسرائيلية واقرار نظام حماية دولية، في حال تعذر المطلب الاولي.

ودعا مجلس الجامعة العربية، منظمة الأمم المتحدة، إلى توفير نظام حماية دولية للشعب الفلسطيني من ارهاب المستوطنين الإسرائيليين والاعتداءات والجرائم الإسرائيلية، وأيد دعوة دولة الامارات العربية المتحدة، لعقد اجتماع طارئ لمجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب، لبحث الانتهاكات والاعتداءات المتواصلة، التي تقوم بها سلطات الاحتلال الاسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني وتهويدها للقدس وتدنيسها للمقدسات .

وطالب المجلس، المجتمع الدولي، خاصة مجلس الأمن، باتخاذ الإجراءات العاجلة والكفيلة بوقف اقتحامات المسؤولين والمستوطنين الإسرائيليين للمسجد الأقصى المبارك، تحت حماية ورعاية جيش وحكومة الاحتلال، والغاء الخطط الإسرائيلية التي تهدف إلى تغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى وتقسيمه زمانيا ومكانها، والسماح لليهود بالصلاة داخل أسواره، واعتبار هذه السياسات الإسرائيلية العدوانية هي السبب في إشعال العنف والتوتر، وأن تمادي الحكومة الإسرائيلية فيها من شأنه أن يشعل الصراع الديني في المنطقة، الذي تتحمل اسرائيل المسؤولية كاملة عنه.