عالمي عربي

الأربعاء,30 ديسمبر, 2015
الجامعة العربية تطالب بالحد من تدفق الإرهابيين الأجانب للشرق الاوسط

دعت الجامعة العربية إلى البدء في فهم السمات الاجتماعية للإرهابيين الأجانب المتجهين إلى مناطق النزاعات وإعداد الاستراتيجية الوقائية اللازمة لذلك.

وطالب الامين العام للجامعة العربية الدكتور نبيل العربي، باتخاذ عدد من الخطوات لمواجهة هذه الظاهرة، منها ضرورة إقامة تشخيص شامل ودقيق لمختلف جوانب الظاهرة وتعزيز التعاون بين الدول مع رفع قدرات الأجهزة المختصة في مجال منع الإرهابيين من السفر للقتال في صفوف الجماعات الإرهابية المتطرفة، ودعوة الدول للإسراع بوضع وتنفيذ نظم قانونية وإجراءات إدارية مناسبة لمقاضاة المقاتلين الإرهابيين الأجانب.

وكشفت الجامعة العربية أن عدد البلدان التي يأتي منها هؤلاء الإرهابيين التي وصلت لأكثر من مئة دولة في جماعات مرتبطة بعصابتي “القاعدة” و”داعش” الارهابيتين، وأن ضعف قدرات مراقبة الحدود تسهم في زيادة تحرك الإرهابيين الأجانب ومغادرة بلدانهم وكذلك حركة الأموال والأسلحة عبر الحدود، فضلا عن عدم اعتماد العديد من الدول على قوانين لمعالجة مشكلة الإرهابيين الأجانب الذين انضموا لجماعات إرهابية وهو ما يخلق تحدي كبير يتعلق بإثبات القصد الجنائي.

الشاهداخبار تونس اليوم