إقتصاد

السبت,22 أغسطس, 2015
التلفزة التونسية تتلقى قرضا يابانيا بـ24 مليار تونسي لتحديث تجهيزاتها

الشاهد _ في إطار التعاون القائم بين تونس واليابان انتظم صباح يوم الجمعة 21 أوت 2015 بمقر التلفزة التونسية حفل توقيع اتفاقية تنطلق بموجبه التلفزة التونسية في استغلال القسط الثاني من القرض الياباني الموجه إلى دعم وتحسين البنية التحتية والفنية للمؤسسة…


وقال مصطفى بن لطيف الرئيس المدير العام للتلفزة التونسية أن هذا القسط الثاني من القرض سيفتح آفاقا هامة أمام تحديث تجهيزات التلفزة التونسية وتحويلها نحو الإنتاج عالي الدقة وذلك من خلال تجهيز 2 من أستوديوهات التلفزة أستوديو 900 و أستوديو 300 حيث سيكون الأول مجهز ب8 كاميرا عالية الدقة والثانية بأربعة كاميرات وإقتناء حافلة بث من الحجم الكبير مجهزة ب 10 كاميرات من جيل التكنولوجيا عالية الدقة ، بقيمة تقدر بحوالي 1.543 مليار يان ياباني أي ما يعادل قرابة 24 مليار تونسي وهو ما سيكون دافعا لتحسين جودة هذا المرفق العمومي والارتقاء بأدائه الذي من قيمه المهنية والجودة فضلا عن الموضوعية والحياد والمصداقية .

 

كما أكد المسؤول الياباني سيندو تاتشي أن بلاده تحرص على دعم الإعلام العمومي في تونس الذي يواكب اليوم المسار الديمقراطي بمختلف تجلياته

وقد تولى التوقيع على هذه الاتفاقية السيدان مصطفى بن لطيف الرئيس المدير العام للتلفزة التونسية وسيندو تاشي ممثل عن دولة اليابان . وحضر حفل التوقيع السيد لزهر العكرمي الوزير لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع مجلس نواب الشعب وكذلك المدير العام المكلف بالتعاون الدولي بوزارة التنمية وعدد من المسؤولين اليابانيين وإطارات المؤسسة .