أخبــار محلية

السبت,20 أغسطس, 2016
التخفيض في عدد المرشدين والأطباء المرافقين للحجيج التونسيين

الشاهد _ خلال إشرافه اليوم السبت، على أشغال الملتقى الوطني لمرشدي الحجيج التونسيين بالعاصمة،أفاد محمد خليل، وزير الشؤون الدينية في حكومة تصريف الأعمال، أن الوزارة خفضت هذا الموسم في عدد أفراد مختلف الوفود المرافقة، لاسيما وفد المرشدين الذي لن يتجاوز هذه السنة، 90 مرشدا والوفد الصحي الذي تم النزول بعدد أفراده إلى قرابة 40 إطارا طبيا، بعد أن تجاوز في المواسم الماضية 80 فردا، “في سياق سياسة الترضيات المتبعة في السابق”.

 

وأوضح الوزير أن عدد الحجيج لهذا الموسم بلغ حوالي 8300 حاج، الأمر الذي يقتضي تخصيص ما بين 40 و50 إطارا طبيا وشبه طبي للإحاطة بهم صحيا، مشيرا إلى أن “تخفيض عدد أفراد الوفود المرافقة، سيمكن من توفير المال العام بالنظر لارتفاع تكاليف الحج”.

 

وأضاف أن وزارة الشؤون الدينية استكملت اليوم استعداداتها لتنظيم موسم الحج، لاسيما وأن موعد أول رحلة إلى البقاع المقدسة سيكون بعد غد الإثنين، داعيا المرشدين إلى “الإحاطة بالحجيج وتوفير ما يحتاجونه من إرشاد، مع ضرورة توحيد الفتوى، حتى لا يتم التشويش على الحجاج بفتاوى مختلفة”.

وأوضح محمد خليل أنه “لا علاقة لوزارة الشؤون الداخلية بتظاهرة الحج الأبيض التي كانت تقوم بها بعض الجمعيات وهي التي تخلت عنها هذه السنة”