الرئيسية الأولى

الأربعاء,2 مارس, 2016
التاسعة تحتفي بمحسن مرزوق ..

الشاهد _ أمام تراجع النداء وشخصياته خاصبة بعد عمليات الانشقاق المنهكة والنزيف الذي استهدفه منذ قامت قيادات داخلية بفرملة الإندفاع المحموم لمحسن مرزوق نحو السيطرة على الحزب وإعلانه التطلع إلى دخول قصر قرطاج بعد أقل من سنة من تتويج الباجي قائد السبسي ، أمام هذا التراجع باتت جل وسائل الإعلام التونسية المتخلدة من حقبة بن علي ، تتبادل على وجهين إثنين  قيادي المشروع محسن مرزوق وزعيم الجبهة الشعبية حمة الهمامي ، وإن كانت القناة الوطنية أفصحت علنا عن ولائها الفاقع للهمامي ولم تخف ذلك بل قامت باستدعائه أكثر من مرة في وقت وجيز ضاربة عرض الحائط بكل دعوات التعلق التي صدرت من شريحة واسعة من المجتمع التونسي وتدعوها إلى العمل وفق أجندة تونس وليس وفق أجندة حمة والجبهة الشعبية ، إن كان ذلك خيار الوطنية الإولى فإن التونسية مالت إلى مرزوق ورجحت كفته أمام الهمامي ، والأمر نفسه ينطبق على الإذاعات التي مالت لهذا الطرف أو لذاك .

أما قناة التاسعة التي دخلت على الخط فقد اختارت تدشين فقرة الأخبار باستدعاء محسن مرزوق ، تأكيدا لما راج من قبل حيث تناول النشطاء على نطاق واسع علاقة محسن مرزوق بالقناة ، وتحدثوا عن رجال أعمال نافذين التحقوا بمشروع مرزوق ويقومون على تمويل القناة ، بل قال بعضهم أن قناة التاسعة ستكون الواجهة الإعلامية لحزب محسن مرزوق الذي سيعلن عليه خلال شهر مارس .


وكان مدير القناة معز بن غربية أقدم على خطوة مثيرة قيل أنها تتنزل في إطار الدعاية للقناة ، وذلك حين أعلن فراره إلى سويسرا مؤكدا أن أطرافا تلاحقه وقال أنها متواجدة حول النزل الذي يقيم به ، وهدد حينها بكشف ملة من الإغتيالات والتلاعبات والفساد ..ولم يحدث شيء من ذلك ، وحين عاد إلى تونس تمت تسوية وضعيته وكأن شيئا لم يكن .

نصرالدين السويلمي



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.