سياسة

الأربعاء,18 نوفمبر, 2015
البكوش..تمّ الوقوع في المحظور لكن النداء سيتجاوز الخلاف في مؤتمر ديمقراطي

الشاهد_قال وزير الخارجية، الطيب البكوش، بخصوص أزمة حزب نداء تونس، إنه من المؤسف، أن يعمد البعض الى ممارسات فئوية أو منحازة لا تستند إلى خلاف حول رؤية أو محتوى بقدر ما تستند الى حسابات ضيقة للتموقع والاستئثار بالمسؤولية والسعي الى التأثير على المؤتمر القادم للحركة،

 

واضاف البكوش في حوار مع احدى الصحف اليومية في عددها الصادر اليوم الاربعاء 18 نوفمبر 2015 أنه تمّ الوقوع في “المحظور” المتمثل في خطر تقسيم الحركة والزج بها في معارك جانبية والانحراف بها عن الأهداف السياسية المرسومة، على الرغم من التنبيه إلى ذلك.

 

وأكّد الوزير أنه سيتم العمل على تصحيح مسيرة الحركة والارتقاء بها الى مصاف الحزب المنظم والمهيكل، من خلال مؤتمر ديمقراطي يجمع بين القاعدة الانتخابية والقاعدة التوافقية التي تضمن التوازن وتحفظ التنوع، قائلا: “لا أعتقد أن كوادر الحزب ستذهب إلى تقسيمه وإضعافه، هناك خلاف ولكننا سنتجاوزه بإذن الله”.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.