سياسة

الأحد,30 أغسطس, 2015
البكوش:مواقف الديبلوماسية التونسية موفقة و سليمة

الشاهد_اعتبر وزير الشؤون الخارجية، الطيب البكوش، أن “موقف الدبلوماسية التونسية من الأزمات السياسية والحروب الأهلية التي تشهدها بلدان مثل ليبيا واليمن وسوريا والعراق، كان موفقا وسليما.

وبين الوزير لدى إشرافه اليوم الأحد بسوسة، على ندوة نظمها المكتب الجهوي لحركة نداء تونس، حول “دور الدبلوماسية التونسية في دعم التنمية الإقتصادية والإجتماعية” أن المبادئ الأساسية للدبلوماسية التونسية قامت وما تزال على جملة من الثوابت، أهمها “عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول وعدم فرض التجربة والنموذج التونسي على الدول الأخرى والمساهمة في إيجاد حلول سياسية للأزمات والحروب بصفة توافقية، دون الإنتصار لطرف على حساب الآخر.

وأوضح في هذا السياق أن الحكومة الحالية عبرت لشركائها الدوليين، عن “رفضها القاطع، كل تدخل عسكري في ليبيا”، مذكرا بالتزام تونس بالوقوف على نفس المسافة من الأطراف المتنازعة بليبيا، “في ظل وجود حكومتين تدعي كل منهما تمثيل الشعب الليبي”، حسب قوله.

كما ذكر بالمساعي التي مافتئت تبذلها الحكومة التونسية لدعم مساعي المصالحة بين الأطراف المتنازعة في هذا البلد الشقيق والتوصل إلى تركيز حكومة وحدة وطنية توافقية.

وأعلن في هذا السياق عن إحداث هيكل قار صلب وزارة الشؤون الخارجية، يعنى بضبط بنك معلومات حول الكفاءات التونسية المقيمة بالخارج، قصد توظيفها واستثمارها لفائدة الإقتصاد الوطني كما أعلن عن نية الوزارة، بعث هيكل استشرافي لسياسة الدولة الخارجية في شكل أكاديمية دبلوماسية، لتعويض المعهد الدبلوماسي، فضلا عن إحداث لجنة خاصة صلب وزارة الخارجية تعنى بمقاومة العنف والتطرف والإرهاب، تعهد لها مهمة مد الوزارات المعنية بالأمن الوطني بالخطوط الكبرى للإستراتيجية الوطنية لمناهضة العنف والتطرف والإرهاب.