أخبار الصحة

الثلاثاء,12 يناير, 2016
البكتريا على الهاتف أكثر مما في الحمامات

تبين من خلال فحص مخبري ان الهواتف هي مرتع للبكتيريا أكثر بكثير مما تحويه المراحيض.

أجرى علماء من جامعة سري البريطانية تجربة فريدة تضمنت وضع أكثر من 30 هاتفا ذكيا في طبق بتري petri dish الذي يعتبر افضل وسط لتكاثر الأحياء المجهرية، فبينت نتائجها ان ظهور الأحياء المجهرية على الهواتف الذكية كان أسرع وعددها أكثر.

وبعد مضي ثلاثة أيام على وضع هذه الأجهزة في أطباق بتري تبين ان عدد الأحياء المجهرية على الهواتف الذكية كان أكثر بـ 18 مرة مما في المرحاض.

ويؤكد الخبراء ان سطح كافة الأجهزة كان يحتوي على احياء مجهرية يعادل عددها 10 أضعاف الحد المسموح به.

ويضيفون ان استخدام هذه الأجهزة قد يؤدي الى اضطرابات في المعدة. وينصح الخبراء استنادا الى النتائج التي حصلوا عليها بضرورة تنظيف أجهزة هواتفهم بصورة منتظمة باستخدام محاليل معقمة.