أخبــار محلية

الأحد,21 فبراير, 2016
الانتهاء من اعداد إستراتيجية وطنية في مجال الهجرة لحماية المهاجرين والدفاع عن حقوقهم

الشاهد_بمشاركة مختلف الهياكل الاجتماعية ومكونات المجتمع المدني والمنظمات المهنية، انهت وزارة الشؤون الاجتماعية إعداد مشروع إستراتيجية وطنية في مجال الهجرة بهدف توحيد الرؤى وترشيد الموارد ودعم التنسيق بين مختلف الهياكل.

ومن بين أولويات هذه الإستراتيجية ترشيد إدارة اليد العاملة المهاجرة والعمل على تعزيز حماية العمال المهاجرين من الممارسات التعسفية وتحقيق اندماجهم الاقتصادي والاجتماعي سواء تعلّق الأمر بالتونسيين بالخارج أو بالأجانب الوافدين على البلاد التونسية.


ويبلغ عدد التونسيين بالخارج قرابة 1.325.000 منهم 60 بالمائة يفوق سنهم الــ 15 سنة ويشتغلون. وتولي الإستراتيجية عناية فائقة بهم من أجل الدفاع عن حقوقهم وإشراكهم فعليا في التحوّلات السياسية والاقتصادية للبلاد. وقد أبرمت تونس في هذا الإطار وإلى حدّ الآن 17 اتفاقيات للضمان الاجتماعي مع عدة دول آخرها مع كل من المغرب وتشيكيا وبلغاريا. كما تحرص تونس على تسهيل اندماج للمهاجرين التونسيين خاصة في الدول التي تحتضن أكبر عدد منهم على غرار فرنسا وسويسرا وبلجيكيا.


من جهة أخرى، تمّ ضمن هذه الإستراتيجية ايلاء الهجرة الوافدة الأهمية اللازمة وذلك من خلال تخصيص محورا كاملا لحماية حقوق الأجانب المتواجدين بالبلاد التونسية يتضمن وضع إطار مؤسساتي وتشريعي ملائم للهجرة الوافدة ويضمن حقوقها في اللجوء والسكن وفي التمتع بالخدمات الصحية وغير ذلك.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.