عالمي عربي

الأحد,10 يناير, 2016
الاحتلال يماطل في إدخال الأغطية والملابس الشتوية للأسرى

الشاهد_أعرب مكتب إعلام الأسرى عن قلقه الشديد على حياة الأسرى في سجون الاحتلال، وخاصة سجون الجنوب في ظل استمرار مماطلة سلطات الاحتلال في إدخال الأغطية والملابس الشتوية للأسرى مع اشتداد موجات البرد .

 

 

وأوضح أن الأسرى عايشوا أشد المعاناة خلال الأيام الماضية نتيجة المنخفض الجوي الذي ضرب المنطقة ، وخاصة في سجن النقب الصحراوي الذي تصل درجات الحرارة فيه إلى ما تحت الصفر، حيث تفتقر السجون إلى وسائل التدفئة ويحرم الاحتلال الأسرى من إدخال ملابس شتائية إضافية أو أغطيه لحماية أنفسهم من البرد مما يعرضهم للخطر الشديد .

 

 

وبين أن معظم السجون لا تتوفر فيها وسائل الحماية من الأمطار الغزيرة والسيول والبرد القارص، وخاصة السجون التي لا زالت قائمة على الخيام كبعض الأقسام في سجن النقب، وأقسام في سجن عوفر، والتي أدت الرياح الشديدة في بعض الأحيان إلى تمزقها، وبقائهم في العراء لعدة ساعات، حتى تم اصلاحها .

 

ويفتقر الأسرى منذ شهور إلى الأغطية والملابس الشتوية والتي ترفض إدارة السجون توفيرها أو حتى إدخالها عبر الأهل والمؤسسات، الأمر الذي يعرضهم إلى الإصابة بالأمراض الكثيرة التي يسببها البرد والرطوبة، والتي تلازمهم سنوات بعد رحيل الشتاء، وذلك بشكل متعمد من أجل فرض مزيد من التضييق والتنكيل بهم ، رغم المناشدات الكثيرة التي أطلقتها المؤسسات والجمعيات الحقوقية والمعنية بقضية الأسرى في سجون الاحتلال.

 

ودعا إعلام الأسرى كافة المنظمات الإنسانية والحقوقية والصليب الأحمر بزيارة الأسرى والاطلاع على أوضاعهم القاسية ، والتدخل العاجل لتوفير مستلزماتهم اليومية التي تعتبر حقوق لهم وليس منة من الاحتلال .



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.